أبو الغيط: القرار الأميركي بشأن "الأونروا" افتقار للمسؤولية والحس الإنساني

أرض كنعان - وكالات - اعتبر الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، قرار البيت الأبيض بوقف تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) افتقارا للمسؤولية والحس الإنساني والأخلاقي.

وأعرب الأمين العام في بيان له اليوم السبت، عن بالغ قلقه محملا واشنطن المسؤولية عما سيلحقه هذا القرار من أضرار كبيرة بنحو خمسة ملايين لاجئ فلسطيني يعتمدون في معيشتهم اليومية على ما تقدمه الوكالة من خدماتٍ، خاصة في مجالات الصحة والتعليم والتشغيل.

وشدد، على أن الولايات المتحدة تتخلى بهذا الإجراء الظالم عن مسؤوليتها السياسية والأخلاقية إزاء مأساة اللاجئين الفلسطينيين التي لم تجد طريقها للحل منذ سبعين عاماً، مؤكداً أن القرار يُفاقم من مشكلات "الأونروا" وأزماتها التي تابعناها بقلق بالغ خلال العام المنصرم، وأن تبعاته السلبية لن تقتصر على اللاجئين أنفسهم، وإنما ستمتد إلى الدول العربية المُضيفة لهم، والتي ينوء كاهلها بما تتحمله من أعباء فوق الطاقة، خاصة مع استضافة نفس هذه الدول، وخاصة الأردن ولبنان، لأعداد كبيرة من اللاجئين السوريين.

ووصف أبو الغيط، القرار الأميركي بأنه يُعقد من المشكلات في الشرق الأوسط، ولا يُساهم في استقرار المنطقة بأي حال.

تم ارسال التعليق