مجلس الأمن يعقد الثلاثاء المقبل جلسة مفتوحة حول الحالة الفلسطينية

أرض كنعان - غزة - أعلن الدكتور رياض منصور، مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة، أن مجلس الأمن الدولي، سيعقد جلسة مفتوحة في الرابع والعشرين من الشهر الجاري، حول الحالة الفلسطينية بمشاركة كافة أعضاء المجلس، وعدد كبير من الدول.

وقال منصور لإذاعة (صوت فلسطين)، اليوم الخميس: إن الجلسة ستُقدم خلاله إحاطة باسم الأمين العام للأمم المتحدة من قبل نيكولاي ملادينوف، حول الأوضاع على الأرض في فلسطين، وما هو المطلوب من مجلس الأمن الدولي؛ ليتحمل مسؤوليته في حفظ الأمن والسلم الدوليين.

وأكد، أن هناك مشاورات مكثفة من قبل أطراف عديدة مع طواقم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، من أجل أن يُلبي التقرير، الذي سيُصدره في السادس عشر من الشهر الجاري، مسألة الحماية للسكان المدنيين في الأراضي المحتلة من العدوان الإسرائيلي، ضد سكان القطاع والأراضي الفلسطينية المحتلة.

وأشار منصور إلى اجتماع عقد قبل أيام مع السفراء العرب في الأمم المتحدة، وتم الاتفاق على تشكيل فريق من السفراء؛ للالتقاء مع وكيل الأمين العام للشؤون السياسية لمناقشة بعض الأفكار والمقترحات المتعلقة بتوفير الحماية الدولية لشعبنا، معرباً عن أمله أن يتضمن تقرير الأمين العام القادم، الذي تنتهي مدة إصداره في السادس عشر من الشهر المقبل.

تم ارسال التعليق