أسرى فلسطين: 84 حالة اعتقال لنساء وفتيات خلال النصف الاول من العام

أرض كنعان - غزة - قأكدت وحدة الدراسات بمركز أسرى فلسطين في تقرير لها بان الاحتلال واصل خلال العام الجاري استهداف النساء والفتيات الفلسطينيات بالاعتقال والاستدعاءات، والاحكام المرتفعة ولم تستثنى القاصرات منهن، وكبار السن، والمريضات، حيث رصد المركز (84) حالة  اعتقال لنساء وفتيات  خلال النصف الاول من العام الحالي .

واوضح الباحث "رياض الاشقر" الناطق الإعلامي للمركز بان الاحتلال يستهدف النساء والفتيات الفلسطينيات، وذلك بهدف ردعهن عن المشاركة في مقاومة الاحتلال حتى لو كانت بشكل سلمى، لذلك صعد الاحتلال في استهداف النساء بالاعتقال التعسفي لمجرد الشبهة، أو الكتابة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث ارتفع عدد الاسيرات في سجون الاحتلال خلال الفترة الماضية الى (62)، موزعات بين سجنى هشارون والدامون، بينهن النائبة "خالده جرار" والمعتقلة ادارياً منذ عام وجدد لها 3 مرات متتالية .

 وبين ان الاحتلال اعتقل الجريحة خولة صبيح" (43 عاما) من القدس بعد اطلاق النار عليها واصابتها بجراح متوسطة في القدمين ، كذلك طالت الاعتقالات الفتاة التركية " إيبرو أوزكان"، وذلك خلال سفرها من مطار بن غوريون الصهيوني  واتهمها بمساعدة المقاومة الفلسطينية ،ومؤخراً اطلق سراحها بعد شهرمن الاعتقال ، ووضعها تحت الاقامة الجبرية ومنعها من العودة الى بلادها .فيما اعتقل المسنة " فرحة عبد دعنا" 67 عاماً، من القدس القديمة .

اعتقال القاصرات

واشار "الأشقر" الى ان (84) حالة اعتقال نُفذت منذ بداية العام الجاري بحق نساء وفتيات بينهن (6) قاصرات اصغرهن أصغرهن الطفلة  "رزان أبوسل" 14 عام وأمضت 45 يوماً في السجون واطلق سراحها، والطفلة "سارة نظمى شماسنه "14 عام واعتقلت مع والدتها الحاجة "رسيلة شماسنه" من القدس، واطلق سراحها، والفتاة "مي بسام عسيلة" 14عاماً  من مخيم شعفاط،  بحجة حيازة سكين وزجاجة غاز، واطلق سراحها بعد التحقيق لساعات .

اعتقال المحررات

فيما أعاد الاحتلال خلال الشهور الستة الأولى من العام اعتقال أربع أسيرات محررات وهن " ياسمين ابو سرور" (20) عام من  بيت لحم، وحكم عليها بالسجن 7 شهور، وكانت اعتقلت سابقاً عام 2015 خلال زيارة شقيقها الأسير "عرفة" في سجن ايشل، وامضت 3 شهور، والمحررة  "هبة محمد أبو جاجة " من بيت لحم، وكانت امضت 4 شهور فى سجون الاحتلال،  والناشطة " وفاء عيسى أبو جمعة " 38 عام من مدينة القدس، وكانت اعتقلت بتهمه التحريض لمدة أسبوع، و المحررة "فداء محمد إخليل" (23 عاما)، من الخليل، وكانت اعتقلت العام الماضي وامضت 6 شهور فى سجون الاحتلال .

استهداف أهالي الأسرى 

وبين "الاشقر" بان من بين حالات الاعتقال (10) حالات استهدفت أهالي الشهداء والاسرى من الدرجة الاولى حيث اعتقل الاحتلال " نيفين صلاح" 32 عام وهى زوجة الأسير  "عبد المنعم صلاح"، والسيدة " معزوزة أبو جودة" (53 عاما)، وهى والدة الأسير " خالد ابوجودة" و" نهى عبد الله شواهنة" (52 عاما)، من قلقيلية وهي والدة الأسيرين "عروة وشرحبيل طاهر شواهنة"، و" صفاء عطاطره"  من جنين زوجة الأسير "ماجد نزار" خلال زيارته بسجن النقب، ووالدة الأسيرين " محمد ومحمود" البدن، ووالدة الأسير" زيد البدن"  من  بيت لحم . السيدة "ابتسام عبيد" من قرية العيساوية وهى والدة الفتى الاسير " نايف وسيم عبيد" 15 عام، كما اعتقل "حنان ردايدة " شقيقة الأسير" جمال ردايدة" من بلدة العبيدية شرق بيت لحم خلال زيارتها له في سجن النقب.

فيما استدعت مخابرات الاحتلال للتحقيق  زوجة الأسير "عدي سنقرط "، ووالدة رئيس مجلس الطلبة فى جامعة بير زيت الأسير" عمر كسواني".

الناشطات والصحفيات

كما طالت الاعتقالات ايضاً الصحفيات والناشطات الفلسطينيات، حيث اعتقل الاحتلال الناشطة في قضايا الأسرى واللاجئين وعضو مجلس بلدية الخليل "سوزان العويوى" 39عامن ومدد اعتقالها عدة مرات لاستكمال التحقيق حيث تراجع وضعها الصحى، والصحفية "منال الجعبري" وتم اعتقالها على حاجز في محيط الحرم الابراهيمي بمدينة الخليل خلال عملها فى توثيق جرائم الاحتلال، كذلك اعتقلت الناشطة الحقوقية  "منال دعنا" وسط مدينة الخليل ، وتعملان كباحثات حقوقيات وميدانيات فى مركز المعلومات الإسرائيلي لحقوق الإنسان في الأراضي المحتلة "بتسيلم".

وكذلك اعتقل الناشطة التى تحمل الجنيسة الفرنسية  "دنيا شتيوي "بعد مداهمة منزلها في مدينة نابلس.

والسيدة " صفاء اكرم  أبو حسين"  رئيسه جمعية البيوت السعيدة في مدينة الخليل وهى  وزوجها أسير محرر اعتقل مرات عديدة في سجون الاحتلال .

وطالب مركز أسرى فلسطين المؤسسات الدولية المعنية بقضايا المرأة، التدخل لحماية نساء فلسطين من جرائم الاحتلال وخاصة الاعتقال التعسفي دون مبرر قانونى .

تم ارسال التعليق