الأوقاف تدين استباحة أعضاء الكنيست لحرمة الأقصى

أرض كنعان - رام الله - استنكرت دائرة الأوقاف الإسلامية وشؤون المسجد الأقصى المبارك استباحة حرمة المسجد الأقصى من قبل أعضاء الكنيست الإسرائيلي.

وأوضحت الأوقاف في بيان صحفي أن ثلاثة من أعضاء الكنيست المتطرفين هم "يهودا غليك وشولي موعلم وعمير أوهانا" اقتحموا اليوم الاثنين المسجد الأقصى، واستباحوا حرمته.

وأشارت إلى أن هذا الاقتحام يأتي في سياق سماح رئيس الحكومة الإسرائيلية لأعضاء الكنيست والوزراء الإسرائيليين بتجديد اقتحام المسجد.

وقرر رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في 3 يوليو الجاري السماح للوزراء وأعضاء الكنيست باقتحام المسجد الأقصى، وذلك بعد أكثر من عامين على قرار بحظر دخولهم إليه.

وجاء قرار نتنياهو بحظر اقتحامات أعضاء الكنيست والوزراء للأقصى خلال موجة العمليات التي شهدتها الضفة الغربية والقدس المحتلتين نهاية عام 2015 وعام 2016 خشية المساهمة في ازدياد التدهور الأمني.

وكان أول المقتحمين أمس الأحد وزير الزراعة أوري أريئيل، وهو أحد أبرز قادة المستوطنين، الذي تجول في باحات المسجد الأقصى برفقة مجموعة من المستوطنين، وتلته عضو الكنيست "شارين هسكال" من حزب الليكود، واليوم اقتحمه أعضاء الكنيست "غليك، وموعلم، وأوهانا".

تم ارسال التعليق