الأرجنتين تستحضر روح مونديال البرازيل لاجتياز نيجيريا

أرض كنعان _ وكالات 

تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة، غدًا الثلاثاء، صوب ملعب "كريستوفسكي" بمدينة سانت بيطرسبرغ، لمتابعة مباراة نيجيريا مع الأرجنتين، في الجولة الثالثة للمجموعة الرابعة لكأس العالم لكرة القدم في روسيا.

ويسعى المنتخب الأرجنتيني لاستحضار روح فريقه الذي واجه نيجيريا في نفس الجولة للمجموعة السادسة لمونديال البرازيل 2014، والذي تغلب فيه بثلاثة أهداف لهدفين في مباراة كبيرة بين المنتخبين.

ودائمًا ما تكون مواجهات الفريقين في منتهى القوة والإثارة، ونجحت نيجيريا في تحقيق الفوزين الأكبر على الأرجنتين في تاريخ مواجهاتهما، وكانتا في المرتين وديتين، الأولى 4-1 في 2011، والثانية هي أخر مواجهة جمعتهما في 2017 بالفوز بأربعة أهداف لهدفين.

ويسعى ليونيل ميسي ورفاقه تعديل صورتهم في المونديال بعد أداء مخيب ونتائج غير متوقعة، خاصة في ظل تواجد هذا الكم من النجوم في تشكيلة التانغو بالمونديال.

وتعادلت الأرجنتين مع أيسلندا في الجولة الأولى بهدف لكل منهما، قبل أن تخسر من كرواتيا بثلاثية نظيفة في الجولة الثانية.

ويمتلك خورخي سامباولي المدير الفني للتانغو الأرجنتين مجموعة من اللاعبين على أعلى مستوى، أبرزهم ليونيل ميسي وناهويل غوزمان وفدريكو فازيو وماركوس روخو ونيكولاس أوتاميندي وإيفر بانيغا وأنخيل دي ماريا وخافيير ماسيكرانو وإنزو بيريز وغونزالو هيغواين وسيرجيو أوغويرو وباولو ديبالا.

على الجانب الأخر، تسعى نيجيريا للعبور لدور الـ 16 (ثمن النهائي)، وقد يؤهلها التعادل انتظارًا لنتيجة مباراة نفس الجولة بالمجموعة بين كرواتيا وآيسلندا، ولكن الفوز وحده هو من يهديها التأهل دون النظر لأي نتائج أخرى، وقد يكون أيضًا متصدرًا للمجموعة.

ويعلم جيدًا المنتخب النيجيري أن الأرجنتين لن يكون المنافس السهل خاصة وأنه لم يقدم حتى الآن ما يشفع له في البطولة وتمثل هذه المباراة الفرصة الأخيرة لميسي ورفاقه في إنقاذ أسمائهم من مقصلة الصحافة الأرجنتينية.

ويمتلك الألماني جيرنو روهو المدير الفني لمنتخب نيجيريا مجموعة من اللاعبين المميزين أبرزهم، فرانسيس أوزوهو وإلدرسون إكايغايل ووليام تروست إيكونغ وعبد الله شيهو وكينيث أوميرو وجون أوبي ميكيل وفيكتور موسيس وأوجيني أونازي وأليكس أيوبي وجون إوغو وأحمد موسى وسيمون نوانكو وكيليتشي إيهيناتشو.

تم ارسال التعليق