الأمن الوطني يعتذر للقاضي النتشة وإجراءات صارمة بحق المعتدين

أرض كنعان - الضفة الغربية - أكد مدير العلاقات العامة والإعلام والناطق باسم قوات الأمن الوطني الفلسطيني العقيد طيار حافظ الرفاعي، بأنه فور وصول خبر اعتداء بعض أفراد القوات على القاضي نبيل النتشة، شكل قائد قوات الأمن الوطني اللواء / نضال أبو دخان وفداً من كبار ضباط الأمن الوطني يرأسهم العميدأمين فوالحة مدير عام الرقابة والتفتيش في القوات، وأمرهم بالتوجه لمنزل القاضي لتقديم اعتذار رسمي له باسم قيادة قوات الأمن الوطني.

وللتأكيد على أن هذا السلوك هو سلوك فردي وليس نهجاً عاماً.

 وأشار الرفاعي في بيان رسمي لقوات الأمن الوطني: "إلى أن قوات الأمن وطني تقف امام هذا القاضي استعداداً، وهو مصطلح عسكري ويعني بأننا نقدم أسمى مراتب الاحترام والتقدير لهذا الشخص". مؤكدا أن التعليمات المستدامة في قوات الأمن الوطني هي احترام أبسط المواطنين، فكيف أن كان الأمر يتعلق بقامة من قامات الوطن الفلسطيني.

 وقال الرفاعي:" إن اللواء أبو دخان أمر بتشكيل لجنة تحقيق يرأسها العميدأمين فوالحة، مدير عام الرقابة والتفتيش في قوات الأمن الوطني، والتي ستُطلع سيادته على نتائجها هذه الليلة وسيتم اتخاذ إجراءات صارمة بحق كل من شارك بهذا الفعل في غضون الـ ٢٤ ساعة القادمة".

تم ارسال التعليق