السعودية تعترض سادس صاروخ باليستي حوثي برمضان

أرض كنعان - وكالات - اعترض الدفاع الجوي السعودي فجر الثلاثاء صاروخا باليستيا كان باتجاه مدينة ‎ينبع غربي المملكة، وهذا هو سادس صاروخ يطلقه مسلحو جماعة "أنصار الله" (الحوثيون) منذ بداية شهر رمضان.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن المتحدث الرسمي باسم قوات "تحالف دعم الشرعية في اليمن"، العقيد الركن تركي المالكي أن "قوات الدفاع الجوي للتحالف رصدت فجر اليوم إطلاق صاروخ باليستي من قبل الميليشيا الحوثية التابعة لإيران من داخل الأراضي اليمنية باتجاه أراضي المملكة".

وأوضح أن الصاروخ كان باتجاه مدينة ينبع وأطلق بطريقة مُتعمدة لاستهداف المناطق المدنية والآهلة بالسكان، مبينًا أن قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تمكنت من اعتراضه وتدميره، دون أن ينتج عن ذلك أية إصابات.

وبيّن العقيد المالكي أن "تكرار إطلاق الصواريخ الباليستية وللمرة الثانية أثناء وجود المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لليمن (مارتن غريفيث) بصنعاء يثبت عدم اكتراث المليشيا الحوثية الإرهابية للجهود الأممية". على حد وصفه.

ووصل المبعوث الأممي غريفيث يوم السبت صنعاء للتشاور مع مسؤولي جماعة "الحوثي"، حول استئناف المفاوضات لحل الأزمة التي تعصف بالبلاد منذ بداية الحرب".

وبلغ العدد الإجمالي للصواريخ التي استهدفت المملكة 147 منذ بدء العمليات العسكرية للتحالف باليمن قبل 3 سنوات.

ومنذ 26 مارس/آذار 2015، تقود السعودية تحالفا عسكريا يدعم القوات الحكومية اليمنية في مواجهة مسلحي الحوثي، الذين يسيطرون على عدة محافظات بينها صنعاء منذ 21 سبتمبر/ أيلول 2014.

تم ارسال التعليق