كم ساعة من النوم تحتاج خلال رمضان؟

أرض كنعان - متابعات - 

في الوقت الذي يغيّر المسلمون أسلوب حياتهم وعاداتهم خلال شهر رمضان، ينصح خبراء الصحة الصائمين بأن يكونوا حذرين بشأن إدارة أنماط النوم وتناول الطعام لتجنب الإرهاق. 

ويقول الأطباء، إنه من الضروري أن نتذكر أن الجسد اعتاد على روتين معين، وأن الصيام يجلب تغييرات مفاجئة على أنماط النوم، والنظام الغذائي الذي يمكن أن يكون له تأثيرات صحية واجتماعية كبيرة. 

ولا يجب أن يقل عدد ساعات النوم خلال شهر رمضان، عن باقي أيام السنة، وعادة ما ينام معظم الناس من 7 إلى 8 ساعات متواصلة خلال الليل، ولكن ذلك يكون صعباً خلال شهر رمضان، ويجب تعويض ساعات النوم الناقصة خلال النهار، بحسب موقع بريكوردر الإلكتروني.

ويبقى معظم الصائمين مستيقظين حتى وقت متأخر من الليل، ويأخذون غفوة في فترة ما بعد الظهر، لكن أطباء القلب يحذرون من أن التغيير في أنماط النوم، يمكن أن يسبب هبوطاً كبيراً في الطاقة.

ويوصي الخبراء بالنوم بعد وجبة الإفطار مباشرة، والحصول على ما لا يقل عن ست ساعات من النوم يومياً.

كما ينصح الأطباء بعدم الإفراط في تناول الطعام، ويحذرون أن تناول الكثير من المأكولات في وجبة واحدة يمكن أن يسبب مشاكل صحية، وخاصة لأولئك الذين لا يمارسون الراضية.

وإذا كانت مستويات الطاقة لديك منخفضة خلال يوم العمل، يمكن أن تكون القيلولة مفيدة. حاول أن تعثر على مكان هادئ بعيداً عن ضجيج العمل، واحصل على غفوة لمدة 20 دقيقة.

ويمكن أن يؤثر الحرمان على الهرمونات في الجسم التي تتحكم بالشهية، فعندما لا تحصل على حاجتك من النوم، تزداد شهيتك، ويصبح من الصعب الصيام خلال رمضان.

تم ارسال التعليق