عباس يقر رسمياً بقطع رواتب الأسرى من جميع الفصائل .. بالتفاصيل

أرض كنعان - الضفة الغربية - أوضحت مصادر من قيادات في الحركة الأسيرة داخل السجون، أن رئيس السلطة محمود عباس أمر بقطع رواتب أسرى قطاع غزة من جميع الفصائل لهذا الشهر.

وقالت المصادر في الحركة الأسيرة أن السلطة قطعت رواتبهم لهذا الشهر، أسوة ببقية موظفي السلطة في غزة.

وذكرت المصادر أنه جرى التواصل مع رئيس هيئة شؤون الأسرى عيسى قراقع، الذي بررّ بدوره ما حدث على أنه خلل فني، ثم أكدّ أنه سيتم استدراك الموقف في أسرع وقت.

ونقلت المصادر عن الأسير القائد مروان البرغوثي غضبه الشديد إزاء هذه الخطوة التي باتت تمس أحد أهم ثوابت القضية الفلسطينية ممثلة بالأسرى.

وأشارت المصادر إلى أن سياسة قطع رواتب الأسرى، جاءت بعد يومين فقط من رسالة بعثها البرغوثي لعباس يحثه فيها بالتوقف عن اجراءاته العقابية ضد غزة.

وبحسب المصادر، فإن الأسرى يدرسون كافة الخيارات بما فيها التوجه نحو اضراب شامل في السجون، مدعومين حتى من كامل ابناء الحركة الاسيرة داخل المعتقلات.

وتتزامن اجراءات عباس ضد الأسرى مع يوم الأسير الفلسطيني الذي صادف توقيته قبل ثلاثة أيام.

كما وتترافق هذه الاجراءات مع استمرار الاسرى الإداريين بالأضراب عن التوجه للمحاكم منذ ما يزيد عن 53 يومًا.

ويواصل رئيس السلطة اجراءاته الانتقامية بحق سكان قطاع غزة، متذرعًا محاولته استعادة القطاع من حركة حماس.

تم ارسال التعليق