الأمين العام للأمم المتحدة: العجز التمويلي "للأونروا" ما زال حرجاً

أرض كنعان - وكالات - حث الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، جميع دول العالم على تقديم الدعم المالي لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) بغية سد العجز الحاد الذي تواجهه الوكالة الأممية حالياً.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي للمتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة استيفان دوغريك بالمقر الدائم للمنظمة الدولية بنيويورك.

وقال دوغريك إن "العجز التمويلي لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين ما زال حرجاً، والأمين العام يحث جميع الدول الأعضاء والقطاع الخاص على تقديم الدعم من أجل سد العجز".

ونقل عن غوتيريش أن "الخدمات التي تقدمها الأونروا للاجئين الفلسطينيين تعد مسألة أساسية وتسهم في تحقيق الاستقرار في المنطقة".

وتعاني الوكالة الأممية من أزمة مالية خانقة جراء تجميد الولايات المتحدة الأمريكية في 23 يناير/ كانون الثاني الماضي، مبلغ 65 مليون دولار من مساعدتها (125 مليون دولار).

وأضاف دوغريك "الأمين العام ممتن للغاية للتعهدات السخية التي قُدمت بنحو 100 مليون دولار أمريكي في المؤتمر الوزاري الاستثنائي الذي عقد في روما في 15 مارس (آذار) الجاري".

وتابع "تعهدت 20 دولة وجهة مانحة (خلال مؤتمر روما) بتقديم مساهمات إضافية، من بينها تركيا وقطر والنرويج وكندا والهند وسويسرا".

وأردف "تمثل تلك التعهدات خطوة أولى مهمة، ولكن لا يزال هناك الكثير من العمل لسد النقص الحرج بشكل كامل".

تم ارسال التعليق