6 أعوام على إغتيال الأمين العام الشيخ زهير القيسي

لجان المقاومة : لن تسقط راية المقاومة ولن يتراجع خيار الشهداء سنواصل القتال لإسقاط المؤامرة وتحرير فلسطين

أرض كنعان - غزة - أكدت لجان المقاومة في فلسطين في الذكرى السادسة لإغتيال أمينها العام الشيخ المجاهد زهير القيسي " أبو إبراهيم" مواصلتها للقتال ضد المشروع الصهيوني حتى إسقاط المؤامرة التي تتعرض لها قضيتنا وإنجاز مشروعنا التحرري بتطهير أرض فلسطين من رجس الإحتلال الصهيوني البغيض.

وأوضحت لجان المقاومة أن إغتيال قادة المقاومة لن يكسر عزيمتنا لإستكمال ومواصلة معركة التحرير فأرواح ودماء قادتنا وجندنا ذخيرة لإستمرار حالة الإشتباك والمقاومة في مواجهة العدو الصهيوني فلن تسقط راية المقاومة وستبقى ترفرف فوق ميادين فلسطين تؤذن بإقتراب زمان النصر والتمكين لشعبنا وقضيتنا في وجه المؤامرات والعدوان الصهيوأمريكي.

وأضافت لجان المقاومة بأن خيار الشهداء هو الخيار الإستراتيجي الذي يؤمن به شعبنا الفلسطيني وهو الطريق الأقرب والوسيلة الأنجع لتحقيق تطلعات شعبنا في الحرية وكنس الإحتلال على أرضنا وتطهير مقدساتنا في فلسطين .

وقالت لجان المقاومة في حضرة ذكرى الشهداء العطرة ندعو إلى مغادرة حالة الإنقسام الفلسطيني البغيض ذو المسارات الحزبية الضيقة التي لا تخدم قضيتنا ولنتوجه جميعاً إلى ساحة الوحدة والإعتصام والمقاومة فهي الكفيلة بعون الله عزوجل بإفشال كافة المؤامرات التي تحاك ضد قضيتنا الفلسطينية لنمضي موحدين لمواجهة العدو الصهيوني وإفشال مخططاته التهويدية وصولاً لإنجاز الحرية لشعبنا والتحرير لأرضنا المغتصبة.

تم ارسال التعليق