شرطة الاحتلال تعتقل مقربين من نتنياهو في قضية "بيزك"

أرض كنعان - الأراضي المحتلة - أعلنت شرطة الاحتلال، صباح اليوم الأحد، عن احتجازها مجموعة من الأشخاص لاستجوابهم في قضية بيزك الجديدة التي عرفت باسم (الملف 4000).

وبحسب الناطق باسم شرطة الاحتلال، فإن بين المعتقلين شخصان على الأقل مقربان من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ومن مدير شركة "بيزك". مشيرةً إلى أنهم نقلوا لمكتب وحدة التحقيقات المركزية لاهف 433 في اللد، المختصة بقضايا الفساد.

ووفقا لصحيفة "معاريف" العبرية، فإن التقديرات تشير إلى أنه سيتم استجواب نتنياهو خلال الفترة المقبلة في الملف الجديد.

وكانت القناة العبرية الثانية كشفت مساء الجمعة عن أن الشرطة الإسرائيلية بدأت تحقيقا سريا في الملف (4000) المعروف باسم قضية (بيزك).

وأوضحت القناة، أن التعامل مع هذه القضية تم بعد أن نقل الملف من هيئة الأوراق المالية الإسرائيلية إلى الشرطة التي بدأت بإجراء تحقيق سري في الملف المتورط فيه شخصيات مهمة ليست من رجال الأعمال فقط.

ووفقا للقناة، فإن التحقيق يدور حول تقديم نتنياهو تسهيلات كبيرة بملايين الشواكل لرجل الأعمال الشهير شاؤول أولفيتش مالك شركة (بيزك) مقابل تلقيه وزوجته وأسرته دعما إعلاميا كبيرا من موقع (واللا) العبري الذي يملكه أولفيتش.

واعتبرت القناة أن هذا الملف أقوى بكثير وسيكون فيه مفاجآت وقد يحدث ضجيجا وربما انفجارا في الوسط السياسي الإسرائيلي بسبب تورط شخصيات كبيرة فيه.

تم ارسال التعليق