قائد "غرفة حلفاء سوريا": أي اعتداء إسرائيلي على سوريا سيقابل برد قاسي

أرض كنعان - وكالات - أكد قائد "غرفة عمليات حلفاء سوريا" أن أي اعتداء صهيوني على سوريا لن يتم السكوت عنه وسيقابل برد قاسي.

وكشف قائد "غرفة عمليات حلفاء سوريا" في بيان صحفي  أن طائرات العدو استهدفت، فجر السبت، محطة طائرات مسيّرة في مطار التيفور، وقال إن "هذه الطائرات المسيّرة ومنذ بداية الأزمة في سوريا كان عملها هو جمع المعلومات في مواجهة المنظمات الإرهابية".

وتابع: "ان منظومة الطائرات المسيرة التي نملكها كان لها دور كبير في تطهير المنطقة الشرقية من تنظيم داعش، مضيفاً : "صباح اليوم طائراتنا المسيرة انطلقت من مطار التيفور ولكن باتجاه البادية السورية في مهمة اعتيادية لكشف بقايا خلايا داعش وتدميرهم، وحين استهداف المحطة كانت لاتزال طائراتنا فوق مدينة السخنة باتجاه البادية".

وأردف: "ما قاله العدو الاسرائيلي ان الطائرة دخلت المجال الجوي لفلسطين المحتلة هو كذب وافتراء وتضليل. الكيان الصهيوني يعلم تماماً أنه فنياً يمكن للرادارات تحديد حركة الطائرات وهم يعلمون انهم كاذبون في ادعاءاتهم".

واختتم بتجديد الوعيد لجيش الاحتلال إن أقدم على حماقة جديدة تمس الجيش العربي السوري.

تم ارسال التعليق