حماس تنعي الشهيد القسامي أحمد نصر جرار

أرض كنعان - غزة / قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" إن كل المعادلات التي حاول الاحتلال فرضها على الضفة، تحطمت وتهاوت أمام إرادة وإصرار أبطال معركة جنين على مواصلة الطريق.

ووجه الناطق باسم الحركة فوزي برهوم التحية إلى المقاومين الذين واصلوا الطريق بكل إرادة وإصرار.

ونعت حركة المقاومة الإسلامية حماس في محافظة جنين فجر الخميس شهيدها القسامي أحمد نصر جرار والذي ارتقى في "ملحمة بطولية" سطرتها كتائب القسام على أرض واد برقين في جنين.

واعتبرت حماس في بيان صحفي أن الشهيد جرار هو شهيد ابن شهيد، وأن مسيرة الشهداء لن تتوقف وتضحياتهم ستبقى دليلا على أن روح المقاومة لن تنطفئ وأن كتائب القسام ستبقى وفية لشعبها.

وأشادت بالبسالة التي أبداها أبناؤها في معركة وادي برقين الليلة والتي ارتقى فيها الشهيد أحمد نصر جرار رافضين تسليم أنفسهم ومعلنين الشهادة مقبلين لا مدبرين.

واعتبرت أن الشهيد جرار هو من سلالة عائلة مقاتلة قدمت الكثير لأجل فلسطين، مستذكرة والده الشهيد نصر جرار والذي كان أحد مؤسسي كتائب القسام في الضفة الغربية.

وأكدت أن الوصول للشهيد جرار ورفاقه لن يثني من عزيمة الحركة ومسيرتها المقاومة، مشيرة إلى أن ملحمة جنين الليلة التي التحم فيها أبناء حماس بسلاحهم أعادت للأذهان ملامح البطولة التي سطرها أبناؤها على ذات الأرض.

وعاهدت حماس الشعب الفلسطيني على المضي في طريق المقاومة حتى التحرير.

تم ارسال التعليق