هكذا سيكون جدول التوزيع

ملحم يكشف عن سبب تأخر إعادة الـ 50 ميغاوات لكهرباء غزة

أرض كنعان - غزة / 

كشف ظافر ملحم رئيس سلطة الطاقة والموارد الطبيعية، عن سبب عدم إعادة كمية الكهرباء الواردة إلى قطاع غزة من الخطوط الإسرائيلية حتى اللحظة.

ونفى ملحم في تصريحٍ صحفي اليوم السبت، أن يكون لسلطة الطاقة والجانب الفلسطيني أي علاقة في التأخير، مشيرًا إلى أن الجانب الإسرائيلي لم يتخذ أي إجراء حتى الآن.

وقال: "نحن والجهات الفلسطينية ذات العلاقة تواصلنا مع الجانب الإسرائيلي، وأرسلنا طلب إعادة الـ 50 ميغاوات يوم الأربعاء الماضي"، موضحًا أن سلطة الطاقة في انتظار جواب من الطرف الإسرائيلي لإعادة الكهرباء المقلصة.

وأوضح أن التحضيرات لاستقبال الـ 50 ميجا وات في قطاع غزة "انتهت"، منوهًا إلى أن إرجاع الكهرباء الإسرائيلية لا يستغرق دقائق في الأيام الاعتيادية.

وأشار إلى أن سلطة الطاقة أرسلت مندوبين لشركة الكهرباء الإسرائيلية وما زالوا يتابعون الأمر، مبينًا أنه سيجري يوم غدٍ الأحد المتابعة مع الجانب الإسرائيلي؛ من أجل إعادة الكهرباء لغزة؛ نظرًا لعدم انتظام الدوام بإسرائيل اليوم.

تغيرات الجدول

وحول شكل جدول توزيع الكهرباء في قطاع غزة عقب إعادة قدرة الخطوط الإسرائيلية لتصبح 120 ميجا وات، توقع رئيس سلطة الطاقة أن يكون التأثير على الجدول إيجابي وملموس عبر زيادة ساعات الوصل.

وذكر أن الظروف الجوية الحالية تؤثر على ساعات الوصل بالسلب؛ نظرًا لزيادة الطلب على الكهرباء في ظل ثبات الكميات المتوفرة.

الخطة المقبلة

وأوضح ملحم أن إعادة قدرة الخطوط الإسرائيلية يندرج في سياق "الخطة الإنعاش" التي وضعتها سلطة الطاقة عقب توقيع اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس.

وكشف أنه سيتم التحضير لخطة قصيرة المدى، التي تتمثل في زيادة القدرة الانتاجية لمحطة التوليد وتوسعة الربط مع الجانب الإسرائيلي، خلال عام 2018 الجاري.

تم ارسال التعليق