أبو سمرة عنوان الابداع والتميز في اتحاد اليد

أرض كنعان _ إيمان جاد الحق 

هناك جنود مجهولة في كثير من الاتحادات الرياضية تعمل بإخلاص وتبذل كل ما في وسعها من اجل خدمة الرياضة بعيدة عن الأضواء، يقطف ثمرة جهده من عرقه ويعمل بدون مقابل مادي رغم انه اقتطع معظم وقته للاتحاد لتسيير الأمور الإدارية، ومن هؤلاء الأشخاص الدكتور محمد أبو سمرة والذي يتميز بجهوده الكبيرة في اتحاد كرة اليد في فلسطين.

فالكفاءة والقدرات العالية التي يتمتع بها أبو سمرة لا يختلف عليها اثنان، ولا يختلف اثنان أيضًا على أخلاقياته العالية والتزامه الواضح، ولا يختلف أحد على تأثيره الإيجابي في اتحاد كرة اليد، خاصة في لجنة المسابقات التي تعبر المحرك الأول لأي اتحاد في العالم.

فالدكتور محمد أبو سمرة، ظهرت بصماته جلية في الاتحاد وشكل إضافة نوعية لمنظومة اللعبة من خلال علاقاته الكبيرة التي ساهمت في إنجاح بطولة الدوري لهذا العام، وبطولات أخرى المواسم الماضية مع الاتحاد السابق.

فأبو سمرة منذ أن انظم إلى اتحاد كرة اليد، وهو يعمل جاهداً على رفع اسم الاتحاد عالياً رفقة زملائه، فإنجاز أكثر من بطولة في مدة قصيرة، يعتبر من أهم انجازات أبو سمرة رفقة أعضاء الاتحاد، ليثبت أن جهده وتفكيره السليم يحقق النجاح بقدر الإمكانيات الموجودة.

وبالرغم من ضغط العمل الذي يقع على كاهل الدكتور، خاصة أنه مدرس في جامعة الأقصى وأحد أعمدتها ومن المدرسين المميزين، إلا أنه لا زال يصر على نجاح اللعبة التي يعتقد الجميع أنها انتهت.

وعلى الرغم من الجهد الذي يقوم به أبو سمرة من خلال تطوير منظومة كرة اليد في فلسطين، إلا أنه يحب العمل بعيدا عن أضواء الإعلام، فيعمل بصمت ويترك بصماته على نجاحات اتحاد كرة اليد.

ليثبت الدكتور محمد أبو سمرة بعمله الدؤوب في اتحاد كرة اليد، أنه الرجل المناسب في المكان المناسب.



11178451_808100759285844_1693161304_n

تم ارسال التعليق