الاحتلال يركب كاميرات جديدة على مداخل المسجد الأقصى

أرض كنعان - القدس المحتلة / بعد أن وافقت الشرطة على مطالب إزالة أجهزة الكشف عن المعادن والكاميرات عند مدخل المسجد الاقصى ، قامت سلطات الاحتلال بتركيب كاميرات متطورة مؤخرا في جميع مداخل المصلين المسلمين إلى المسجد الأقصى.

ووفق الإعلام العبري، فإن هذا الإجراء جزء من ترقية التدابير القديمة المعمول بها سابقاً، فيما أكد الوقف الإسلامي أن "التثبيت تم سرا".

وقامت شرطة القدس بتركيب أجهزة الكشف عن المعادن والكاميرات عند مدخل جبل الهيكل مباشرة بعد الهجوم. وردا على ذلك، أمرت الأوقاف الإسلامية سكان القدس الشرقية بعدم الدخول عبر بواباتها.

واقترح وزير "الأمن العام" الإسرائيلي جلعاد إردان خطة تتضمن استخدام الوسائل التكنولوجية، وتم تركيب كاميرات أكثر تطورا اليوم من الكاميرات التي تم إزالتها من أجل السيطرة الإسرائيلية على الموقع.

وحسن إعلام الاحتلال، الكاميرات تم تركيبها في جميع المداخل المخصصة للمصلين المسلمين باستثناء باب الأسباط "الأسود". 

تم ارسال التعليق