صحيفة بريطانية: طائرة الأمير منصور بن مقرن تحطمت أثناء محاولته الفرار من السعودية

أرض كنعان - وكالات / 

كشف موقع "ميدل إيست آي" البريطاني، أن الأمير السعودي الذي لقي حتفه أمس الأول، مع عدد من المسؤولين السعوديين الآخرين، بعد أن تحطمت طائرة مروحية بالقرب من الحدود الجنوبية للمملكة مع اليمن، كان يحاول الهرب من البلاد.

وكانت وسائل الإعلام السعودية قد أعلنت عن مقتل الأمير منصور بن مقرن، نائب محافظ ولاية عسير وابن ولي العهد السابق، من دون أن تكشف عن سبب الحادث.

لكن الموقع البريطاني نقل عن مصدر سعودي لم يسمه ووصفه بالمطلع، أن الأمير السعودي كان يحاول الفرار من البلاد عندما تحطمت مروحيته. وكان بن مقرن معارضا معروفا لولي العهد الجديد.

 

ويأتي نبأ تحطم الطائرة في الوقت الذي تسعى فيه السلطات السعودية إلى "تطهير" كامل للصفوف العليا في المملكة، حيث تم اعتقال وإدانة عشرات الأمراء والوزراء ورجال الأعمال، في ما بدا أنه تمهيد لاستلام بن سلمان للسلطة.

وعندما بدأت هذه الاعتقالات يوم السبت، كان هناك حظر على حركة جميع الطائرات الخاصة.

ويرى مراقبون أن بن سلمان، الذي ينظر إليه على أنه الحاكم الفعلي للمملكة، والذي يسيطر على جميع السلطات الرئيسية في البلاد، يشن حملة ضد المعارضة الداخلية قبل استلام السلطة رسميا من والده البالغ من العمر 81 عاما.

ويأتي تحطم المروحية أيضا بعد ان أعلنت السعودية، السبت، أنها اعترضت ودمرت صاروخا باليستيا بالقرب من مطار الرياض الدولي، في تصعيد جديد بدأه الحوثيون ضد المملكة.

والأحد، أعلنت السعودية عن مكافآت تصل إلى 30 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات من شأنها أن تساعد في اعتقال أو تعقب بعض كبار القادة الحوثيين.

واتهم التحالف الذي تقوده السعودية والذي بدأ تدخله العسكري في اليمن في عام 2015، إيران بإمداد الحوثيين بالصواريخ البالستية.

ويذكر أن الهجوم الصاروخي كان الأول من نوعه الذي يستهدف قلب العاصمة السعودية، ما أكد التهديد المتزايد الذي يمثله الصراع الدائر في اليمن.

وكانت وزارة الداخلية السعودية قد قالت في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية (واس)، إن نائب أمير منطقة عسير "كان في جولة تفقدية لعدد من المشاريع بمدينة أبها، يرافقه مسؤولون في المنطقة (لم تحددهم)، على متن مروحية قبل فقدان الاتصال بها".

وأضافت أن الجهات المختصة عثرت على حطام المروحية "وتجري عمليات بحث عن ناجين"، من دون مزيد من التفاصيل.

والأمير منصور من مواليد الرياض عام 1974، وعُين في الـ25 من عمره في إمارة المدينة المنورة عندما كان والده أميرا لها عام 1999، إضافة إلى مرافقته لوالده عندما كان أميرا لمنطقة حائل ثم المدينة المنورة.

تم ارسال التعليق