برهوم: الرهان على لقاء عباس ترامب "خاسر"

أرض كنعان - غزة / 

قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إن أي رهان على لقاء رئيس السلطة محمود عباس بالرئيس الأمريكي دونالد ترمب في تحقيق أي إنجازات لصالح شعبنا وقضيته "رهان خاسر ومضيعة للوقت وتسويق للوهم".

وحذر المتحدث باسم الحركة فوزي برهوم في تصريح صحفي من  التساوق مع أي مشاريع أو مخططات تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية أو من شأنها المساس بأي حق من حقوق شعبنا.

وأضاف أن شعبنا الفلسطيني منح رئيس السلطة محمود عباس الفرصة الكافية لتعديل المسار السياسي الخاطئ والانحراف الخطير الذي أحدثته سياساته المقيتة في مسار القضية وترتيب الصف الفلسطيني إلا أنه أبى إلا الاستمرار في هذه السياسات العبثية والرهان على الإدارة الأمريكية والمفاوضات مع العدو.

وتابع: "عباس ضرب بعرض الحائط كل النداءات الفلسطينية بوقف هذا التدهور الخطير، والتوافق على إستراتيجية وطنية موحدة لمواجهة التحديات كافة؛ ما أفقده الشرعية الشعبية والسياسية في تمثيل الشعب الفلسطيني".

تم ارسال التعليق