حماس تلتقي القوى الإسلامية في عين الحلوة

أرض كنعان - بيروت / 

التقى ممثل حركة حماس في لبنان علي بركة، وفداً من قيادة القوى الإسلامية في مخيم عين الحلوة، في مقر عصبة الأنصار الإسلامية بالمخيم.

وضم الوفد الشيخ جمال خطاب أمين سر القوى الإسلامية وأمير الحركة الإسلامية على رأس وفدها، والشيخ أبو طارق السعدي على رأس وفد من عصبة الأنصار الإسلامية والأخ شكيب العينا مسؤول العلاقات السياسية لحركة الجهاد الإسلامي في لبنان، بمشاركة وفد من قيادة حركة حماس في منطقة صيدا ضم أيمن شناعة وأبو أحمد فضل وأبو وليد الطرعاني.

وبحث المجتمعون الأوضاع في مخيم عين الحلوة بكل جوانبها الإنسانية والاجتماعية والأمنية والسياسية بعد الأحداث المؤسفة التي جرت قبل أسبوعين، خصوصاً بعد اعتداء جماعة بلال بدر على القوة المشتركة يوم الجمعة الموافق 2017/04/07.

ووجهوا التهنئة لشعبنا الفلسطيني وأمتنا الإسلامية بمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج، سائلين المولى عز وجل أن يعيدها على شعبنا وأمتنا بالوحدة والنصر والتحرير والعودة.

وأكدوا دعمهم للقوة المشتركة في مخيم عين الحلوة، مشددين على ضرورة تعزيزها ومشاركة الأطر كافة فيها من أجل القيام بدورها في حفظ الأمن والاستقرار في المخيم.

وطالب المجتمعون بالتحرك العاجل من أجل بلسمة جراح أهلنا في المخيم وخصوصاً في حي الطيرة المنكوب وتأمين التعويضات للمتضررين وتسهيل عودة النازحين إلى منازلهم.

كما شددوا على تمسكهم بالعمل الفلسطيني المشترك وتفعيله لحماية مخيماتنا في لبنان ولتعزيز العلاقات اللبنانية - الفلسطينية وصولا إلى معالجة شاملة لقضايا اللاجئين الفلسطينيين توفر لهم الحياة الكريمة وتحفظ حقهم بالعودة إلى ديارهم الأصلية في فلسطين.

تم ارسال التعليق